المركز السوري للدراسات السياسية والاستراتيجية يدين الهجمات الكيميائية في ريف دمشق

المركز السوري يطالب بتدخل المجتمع الدولي بشكل سريع وحاسم

 

يدين المركز السوري للدراسات السياسية والاستراتيجية وبأشد العبارات الهجمات الكيميائية التي نفذتها قوات الأسد في الغوطة الشرقية الأربعاء الماضي. وبحسب تقارير من المستشفيات المحلية تسببت الهجمات بمقتل ما يزيد عن 1200 مدني سوري. وكان النظام قد قصف بالصواريخ منطقة الغوطة الشرقية الساعة الثالثة صباحاً تقريباً مخلفاً ما يقارب ألف جريح.

تعد هذه الهجمات الصاورخية الكيميائية -التي لم يسبق لها مثيل- شاهداً آخر على التصعيد المتوقع من جانب نظام الأسد في استخدام الأسلحة المحرمة دولياً والقوة المفرطة ضد المدنيين، إن جرائم الحرب هذه والجرائم ضد الإنسانية التي ارتكبها نظام الأسد على مدار العامين والنصف الماضيين والمشابهة في فظاعتها لهجمات الأربعاء سوف تستمر دون تدخلٍ من المجتمع الدولي.

لهذا يطالب المركز السوري للدراسات السياسية والاستراتيجية الولايات المتحدة الأمريكية، وحلفاءها الأوروبين، والجامعة العربية التدخل بشكل فوري وحاسم لوضع نهاية عاجلة للصراع في سوريا ولمنع حدوث هجمات كيميائية مشابهة لهجمات الأربعاء في الغوطة الشرقية مرة أخرى، ويحث المركز السوري للدراسات السياسية والاستراتيجية الولايات المتحدة التنسيق من أجل بناء تحالف دولي يقوم لهذا الغرض- بتنفيذ هجمات جوية محددة ضد المواقع التي استُخدمت لشن الهجمات الكيميائية وفرض منطقة حظر جوي فوق الأراضي السورية لحماية المدنيين من أي قصف آخر للنظام.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Syrian Center for Political & Strategic Studies
Address: 1718 M Street NW, Suite 116, Washington DC, 20036-4504, USA
Tel: 1-202-738-1202      E-mail: info@scpss.org