الدكتور رضوان زيادة رئيساً لهيئة العدالة الانتقالية

الهيئة ستعلن خطة العمل من أجل العدالة الانتقالية في سوريا

واشنطن – عُيَّنَ الدكتور رضوان زيادة المدير التنفيذي للمركز السوري للدراسات السياسية والاستراتيجية في الرابع عشر من نوفمبر 2013 رئيساً لهيئة العدالة الانتقالية عقب الاجتماع الأول للحكومة المُؤقتَّة التي يرأسها أحمد طعمة.

هيئة العدالة الانتقالية هي هيئة جديدة مستقلة شكَّلتها الحكومة المُؤقتَّة لتولي ملف العدالة الانتقالية والمصالحة الوطنية في سوريا، وسوف تعلن الهئية التي سيكون مقرها في غازي عنتاب في  تركيا عن خطة علمها المقبلة خلال المرحلة القادمة في الأسبوع القادم.

يمتلك الدكتور رضوان زيادة خبرة كبيرة في مجال العدالة الإنتقالية، فهوَ عضوٌ مؤسس في اللجنة التحضيرية للعدالة الانتقالية في سوريا، وهي لجنة شُكلت في بداية عام 2012 لوضع سياسات وتصورات حول العدالة الإنتقالية في سوريا، وأيضاً يشغل الدكتور رضوان موقع رئيس مجموعة عمل العدالة الانتقالية والمصالحة الوطنية في بيت الخبرة السوري الذي أصدر خطة التحول الديمقراطي في سوريا، الوثيقة التي تضع رؤية مُفصَّلة شاملة لسوريا ما بعد الأسد، كما عمل الدكتور رضوان زيادة علاوةً على ذلك مديرا لمشروع العدالة الانتقالية في العالم العربي منذ عام 2008 كما وألف العديد من الكتب حول العدالة الإنتالية والاختفاء القسري في سوريا منها سنوات الخوف في سوريا (2008).

منذ بداية الثورة السورية في مارس 2011، عمل الدكتور رضوان بصفته مُؤسَّسِ ومُدير مركز دمشق لدراسات حقوق الإنسان لتوثيق الانتهاكات في سوريا، وأدلى بشهادته مرتين أمام مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة في جنيف .

عمل الدكتور رضوان زيادة باحثا زائراً في العديد من الجامعات الأمريكية، كمركز كار لحقوق الإنسان في كلية كينيدي في جامعة هارفارد، ومعهد دراسات الشرق الأوسط في مدرسة إيليوت للشؤون الخارجية في جامعة جورج تواشطن، وفي مركز هاجوب كيفوركيان لدراسات الشرق الأوسط في جامعة نيويورك، ومركز الدراسات العربية في جامعة جورج تاون. وكان الدكتور رضوان أيضاً زميلاً زائراً في شاثام هاوس (المعهد الملكي للشؤون الدولية)، ومعهد الولايات المتحدة للسلام، والصندوق الوطني للديمقراطية، ومعهد السياسة الاجتماعية والتفاهم.

حاز الدكتور رضوان على جائزة عبدالحميد شومان للباحثين العرب الشبان في العلوم الاجتماعية والسياسية لعام 2004 . وعلى جائزة الحرية الأكاديمية من جمعية دراسات الشرق الأوسطMESA في الولايات المتحدة عام 2009. وعلى جائزة الشجاعة الديمقراطية من الحركة الديمقراطية العالمية خلال مؤتمرها في أندونيسيا عام 2010.

صدر له أكثر من 12 كتاباً عن سوريا بالعربية والانكليزية، آخرها: السلطة والاستخبارات في سوريا باللغتين العربية والانكليزية (2013)، والتحول الديمقراطي: سوريا نموذجاً (2013)، من كتبه: مسيرة حقوق الإنسان في العالم العربي (2000)، أيديولوجيا النهضة في الخطاب العربي المعاصر (2004) ، نحو مجتمع مدني في سورية:حوارات”منتدى الحوار الوطني” (2004 ) ، الإصلاح في سورية بين السياسات الداخلية والتحولات الإقليمية والدولية (2005) ، السلام الداني :المفاوضات السورية-الإسرائيلية (2005) ، المثقف ضد السلطة:حوارات المجتمع المدني في سورية (2006) ، معركة الإصلاح في سوريا، صنع القرار والسياسة الخارجية في سورية(2007) ، ربيع دمشق :قضايا ،اتجاهات ، نهايات،( 2007).

أما مؤلفاته بالانكليزية فتشمل:The Kurds in Syria : Fueling Separatist Movements in the Region?, U.S. Institute of Peace – Washington, D.C, 2009;
Power and Policy in Syria: Intelligence Services, Foreign Relations and Democracy in the Modern Middle East. New York, London: I.B. Tauris, 2010;

Syrian Center for Political & Strategic Studies
Address: 1718 M Street NW, Suite 116, Washington DC, 20036-4504, USA
Tel: 1-202-738-1202      E-mail: info@scpss.org